اخر الاخبار

توخيل يكشف أزمة خط الوسط: قد نضطر لأمور جنونية.. ولن أسلك طريق الأعذار

كشف توماس توخيل مدرب تشيلسي عن أزمة خط الوسط التي يعانيها فريقه، بغياب جورجينيو وروبن لوفتس تشيك عن مباراة وولفرهامبتون يوم الأحد بداعي الإصابة.وغاب ماتيو كوفاسيتش عن وسط البلوز بسبب فيروس كورونا في الآونة الأخيرة، ولكن بعد عودته أخيرا للتدريبات اليوم –الجمعة- تلقى تشيلسي ضربات جديدة.وتعرض الثنائي جورجينيو ولوفتس تشيك للإصابة خلال مباراة إيفرتون أمس والتي انتهت بالتعادل 1-1، ما يبقي نجولو كانتي وساؤول نيجويز كخيارين لا ثالث لهما، ويعاني الأخير من سوء مستواه مع تشيلسي.أما بقية الخيارات الأقل حظا هما كوفاسيتش وروس باركلي العائدان للتو من الإصابة، والذان يلعبان في مراكز أكثر تقدما في المعتاد.وأقر توخيل أنه سيضطر لاعتماد بعض التعديلات في نظامه وتجربة بعض الأشياء الجنونية على حد وصفه ضد وولفرهامبتون.وقال توخيل في المؤتمر الصحفي: “جورجينيو محل شك يوم الأحد لأنه يتألم. روبن لوفتس تشيك أيضا محل شك لأنه يتألم. ماتيو كوفاسيتش عاد لتوه في أول تدريب له”.وأضاف “يجب أن نجد التوازن الآن لأننا كنا نضع كل شيء على كتفي جورجينيو. روبن أصيب بالأمس والآن ربما نحن مضطرين لتجربة بعض الأشياء الجنونية”.فوق كل ذلك، يغيب الرباعي روميلو لوكاكو وتيمو فيرنر وكالوم هودسون أودوي وبن تشيلويل بسبب جائحة كوفيد، والأخير بالفعل يعاني من إصابة طويلة في الركبة.ولكن على الجانب الآخر يستفيد الفريق اللندني من عودة كاي هافيرتز، الذي غاب عن مباراة إيفرتون لأن نتيجة تحليل الفيروس أتت متأخرة.وأظهر توخيل دعمه لفكرة استمرار الدوري الإنجليزي رغم تأجيل العديد من المباريات مؤخرا بسبب الجائحة، حيث قال: “إذا ألغيت مباراة واحدة يمكنك أن تلغي ثلاث وربما تجد نفسك في مشكلة أخرى، ولذلك يمكنني فهم قرار حماية الجدول قدر الإمكان”.وأوضح “لن أسلك طريق الأعذار. وليس لدينا حالات إيجابية جديدة ولكن اليانصيب سيبدأ مجددا غدا. أنا سعيد بعودة كاي بنتيجة سلبية، حيث عاد للتدريبات”.وتعادل تشيلسي في المباراة الماضية مع إيفرتون وسط غيابات في صفوف الطرفين، ليحتل المركز الثالث بـ37 نقطة، بفارق 4 نقاط عن مانشستر سيتي المتصدر.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى