اخر الاخبار

في ليلة صلاح.. ليفربول يُدمر نيوكاسل بثلاثية ويواصل مطاردة سيتي

قلب ليفربول تأخره بهدف ضد نيوكاسل إلى الفوز بثلاثية في المباراة التي جمعت بينهما مساء اليوم الخميس.واستضاف ليفربول منافسه نيوكاسل في ملعب أنفيلد في الجولة 17 من الدوري الإنجليزي.افتتح جونجو شيلفي أهداف المباراة بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء لصالح نيوكاسل في الدقيقة السابعة.وأدرك ديوجو جوتا التعادل لليفربول بتسديدة من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 21.وعقب أربع دقائق فقط سجل محمد صلاح الهدف الثاني لليفربول بتسديدة من داخل منطقة الجزاء.وأتم ترينت أليكسندر أرنولد ثلاثية ليفربول بتسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 87.بتلك النتيجة يصل ليفربول للنقطة 40 ويبتعد عن مانشستر سيتي المتصدر بفارق نقطة وحيدة فقط.فيما تجمد رصيد نيوكاسل عند 10 نقاط يحتل بهم المركز الـ19 وقبل الأخير في جدول الترتيب بفارق نقطتين عن واتفورد صاحب أول مراكز البقاء وللأخير لقاء أقل.وشارك صلاح في 74 دقيقة في المباراة قبل استبداله بروبرتو فيرمينو.ليلة صلاح سجل صلاح هدفا لتكون هذه هي المباراة الـ15 له على التوالي في الدوري الإنجليزي الذي يسهم فيها في تسجيل أو صناعة هدفا.وبسبب ذلك الهدف تعادل صلاح مع إنجاز جيمي فاردي مهاجم ليستر سيتي الذي حقق الأمر ذاته في عام 2015.وإن سجل صلاح هدفا أو صنع ضد توتنام في المباراة المقبلة فسينفرد بالرقم القياسي وحده.ومنذ بداية الموسم ساهم صلاح في 24 هدفا (سجل 15 وصنع 9) ليصبح ثاني أكثر لاعب تسجيلا للأهداف قبل فترة أعياد الميلاد بعد آلان شيرار مهاجم نيوكاسل السابق موسم 1994-95 بتسجيل 25 هدفا (سجل 16 وصنع 9).ملخص اللقاء بدأ اللقاء بضغط من ليفربول ومرر صلاح بينية إلى جوتا الذي سدد مباشرة لكن حارس نيوكاسل تصدى له.ومن تشتيت خاطئ من تياجو ألكانتارا لعرضية من الناحية اليسرى قابلها شيلفي بتسديدة قوية في الشباك ليعلن عن تقدم نيوكاسل بهدف أول.وسدد جوتا كرة أخرى ارتطمت في الشباك من الخارج.وفي الدقيقة 21 تابع جوتا عرضية من ساديو ماني قابلها برأسية تصدى لها حارس نيوكاسل، وتابعها اللاعب البرتغالي بتسديدة في الشباك ليدرك التعادل لليفربول.وعقب أربع دقائق فقط سدد ماني كرة ارتدت من حارس نيوكاسل وتابعها صلاح بتسديدة بيمناه في الشباك ليعلن عن الهدف الثاني لليفربول.هدأت المباراة كثيرا بعد ذلك وسيطر ليفربول على الكرة لكن دون خطورة حقيقية على مرمى الضيوف.وفي الدقيقة 88 سدد أرنولد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء سكنت الشباك ليقتل المباراة كليا بالهدف الثالث لليفربول.احتسب الحكم أربع دقائق وقت بدل من الضائع لم يحدث خلالهم أي جديد لتنتهي المباراة بانتصار ليفربول بثلاثة أهداف لهدف.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى