اخر الاخبار

محمد متولي: التحضير للأولمبياد أقل بكثير من المطلوب.. ورفضت التجنيس لأجل مصر

أظهر محمد متولي لاعب مصر في المصارعة حزنه من غياب الرعاية اللازمة له وللاعبين المشاركين في الأولمبياد مشيرا إلى أنه كان من السهل أن يلعب باسم أمريكا التي يملك جنسيتها بالفعل. محمد متولي كان قد احتل المركز الرابع في منافسات المصارعة الرومانية لوزن 87 كجم.وقال محمد متولي في تصريحات لقناة صدى البلد: “تمنيت أن أفوز بالميدالية وأفرح الجمهور المصري وأهلي وأصدقائي ولكن للأسف لم أستطع، الإصابة كان لها تأثيرا كبيرا” وأضاف “لم أرتب حساباتي بخصوص الدورة المقبلة، لم يكن هناك أي اهتمام إلا قبل الأولمبياد بأسابيع. إذا استمر الوضع على ما هو عليه سيكون الأمر صعبا، أتمنى أن يكون هناك اهتمام أكبر وإن حدث ذلك فيمكنني أن أوعدكم بميدالية”.وتابع “عندما بدء ظهور الرعاة لم يكن لي حظا معهم أو لم يرشحني الاتحاد، بعد بطولة إفريقيا الأخيرة وتأهلي للأولمبياد في إبريل وصل لي راع واحد وكان يتبقى شهرين أو ثلاثة على الأولمبياد. خرجنا معسكرين في المجر وبلغاريا وكلاهما لمدة 10 أيام فقط وهذا ليس كافي على الإطلاق للاستعداد لبطولة كبيرة مثل الأولمبياد” وأكمل “كان يجب أن يكون هناك تحضير أفضل من ذلك، قدمنا مستوى مميز في ألعاب كثيرة ولكن التحضير والاهتمام أقل بكثير من الحدث. طوال السنة أكون في مصر ولا أشارك في أي بطولة ودية لتقوية مستواي أو الوقوف على ما أحتاجه، من ينافسونني لعبوا 3-4 بطولات ولم ألعب إلا بطولة واحدة فقط”.وواصل “المعسكرات الخارجية هامة للغاية بشكل مستمر، الخروج لمعسكر واحد قبل البطولة فترة قصيرة لا يعتبر إعدادا”.وأتم عن التجنيس “وصلني عروض للتجنيس واللعب تحت علم آخر غير علم مصر وهذا ليس أمرا صعبا فأنا أمتلك الجنسية الأمريكية”.يذكر أن مصر فازت بست ميداليات أولمبية في دورة واحدة للمرة الأولى في تاريخها.video:1

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى